استراجيات

May 15

استراجيات

استراجيات مرعبه في مسح تاون هول 9 في حرب الكلانات استراجيات.

فيديو استراجيات



من المفيد كذلك أن نعلم بأن أغلبية المتداولين يخسرون المال خلال الأشهر الأولى من التداول. يمكن أن يحتاج المتداول إلى بعضة سنوات كي يصبح متداول ناجح. معرفة هذا الأمر يمكن أن يحفزك للإستمرار بالتداول، حتى عندما تخسر المال، حيث أنك سوف تفهم بأن الفشل في الفوركس هو جزء من الطريق للنجاح. وعندما تصل إلى النجاح وتستمر بالتداول تحقيق المال، سوف تكون قادراً على النظر إلى الوراء ورؤية بأن الفشل لم يكن في الواقع فشلاً، ولكن فرص للتعلم، وهذه التجارب الفاشلة سوف تكون عندها قادرة على تحفيزك للأمام. بعبارة أخرى، سوف تكون قادراً على اعتبار تجاربك الفاشلة على أنها مجرد مطبات في الطريق الذي يستحق المضي فيه من أجل النجاح القريب. كما تخبرك تجاربك بأن هذا الأمر قد حدث في الماضي.

ويتم فيها تنظيم تفكيرنا حول المشكلة ب

5- تقويم المتعلم�



مزيد من المعلومات حول استراجيات

هذا سؤال شيق ومن الأسئلة التي قد لا يشعر الكثير من الناس بالراحة تجاه الإجابة عنها. طرح هذا السؤال هو جانب من التقييم الذاتي المهم لكل متداول من أجل تحسين التداول. من خلال الفهم الكامل لكيفية الشعور بشأن الفشل في الفوركس، من الممكن أن تفهم ما الذي يحفزك لكي تستمر بالتداول.

الفشل الدائم

يشعر الكثير من الناس بالإحباط بسبب الفشل، ولكن هذا يكون مع الفشل الدائم. حتى أن بعض الناس يستسلمون بعد فترة من الخسائر، على الرغم من أن أغلبية الناس يدركون بأن من الممكن الحصول على فترات الفوز وفترات الخسارة مع التداول، وبأن من المجدي الإستمرار واستعمال فترات الخسارة كفرصة للتعلم بدلاً من الإستسلام. إن وجدنا بأن الفشل في الفوركس يقلل من حماسنا ومن تحفيزنا، نكون بحاجة للعثور على التحفيز من مكان آخر. قم بقراءة الكتب المختلفة قليلاً، مثل النصائح والقصص الشخصية من المتداولين. أعد تقييم نقاط القوة والضعف لديك، بالإضافة إلى استراتيجيتك. تأكد من قراءة القطع التحفيزية واعمل على التحفيز كل يوم لكي تبقى منطلقاً في الأوقات التي يبدو فيها الفشل هو المسيطر عليك. مع هذا بالإعتبار، بعض الناس يجدون بأن الفشل أو احتمالية الفشل، محفزة بحد ذاتها.

الفشل كمحفز

في الواقع، سوف أقول بأن هناك العديد من الناس الذين يزدهرون من الفشل. كيف ذلك؟ تخيل عالماً تعرف فيه نتائج كل تداول تقوم به. لديك معرفة كاملة ولا مجال لأي خطأ. كم من الوقت سوف تخصصه للتداول؟ هل سوف تستمر بالتداول إن كنت تعلم النتيجة في كل مرة ولا يوجد أي خطأ؟ في الواقع، فإن التداول هو العكس. نقوم بالبحث ونقضي الوقت في التحليل، ولكن في نهاية اليوم، فإننا في الحقيقة لا نعرف. الأمر الوحيد الذي نعلمه فعلاً هو أن هناك فرصة للفشل. ومع هذا، نستمر بالتداول. نستمر بالتداول على الرغم من أن الفشل احتمالية قائمة. يشير هذا الأمر إلى أن الفشل في الفوركس محفز في الواقع. أو على الأقل، فإن الغموض والمخاطرة تحفزنا.

من المفيد كذلك أن نعلم بأن أغلبية المتداولين يخسرون المال خلال الأشهر الأولى من التداول. يمكن أن يحتاج المتداول إلى بعضة سنوات كي يصبح متداول ناجح. معرفة هذا الأمر يمكن أن يحفزك للإستمرار بالتداول، حتى عندما تخسر المال، حيث أنك سوف تفهم بأن الفشل في الفوركس هو جزء من الطريق للنجاح. وعندما تصل إلى النجاح وتستمر بالتداول تحقيق المال، سوف تكون قادراً على النظر إلى الوراء ورؤية بأن الفشل لم يكن في الواقع فشلاً، ولكن فرص للتعلم، وهذه التجارب الفاشلة سوف تكون عندها قادرة على تحفيزك للأمام. بعبارة أخرى، سوف تكون قادراً على اعتبار تجاربك الفاشلة على أنها مجرد مطبات في الطريق الذي يستحق المضي فيه من أجل النجاح القريب. كما تخبرك تجاربك بأن هذا الأمر قد حدث في الماضي.

Source: http://fxbasma.com/


استراجياتاستراجيات