المركزي

May 21

المركزي

الوثائقي موت في الخدمة - يرصد الانتهاكات ضد أفراد الأمن المركزي في مصر المركزي.

فيديو المركزي



أيضاً فإن وصول السعر إلى مستويات فيبوناتشي المحددة سابقاً بنسبة مئوية يدفع بالكثير من المتداولين إلى إبرام صفقات البيع الشراء وهو ما يثبت تلك النسب كمستويات دعم ومقاومة قوية.   يلاحظ أن مؤشر فيبوناتشي والنسب الخاصة به تتصرف كما تفعل



مزيد من المعلومات حول المركزي

كثيراً ما نسمع حديثاً عن متوالية فيبوناتشي والنسبة الذهبية المتعلقة بها دون أن نعرف بالتحديد ما هي هذه المتوالية، باختصار فإن متوالية فيبوناتشي هي متوالية أعداد طبيعية موجبة مرتبطة بعلاقة معينة مبدأها أن كل رقم يساوي مجموع الرقمين السابقين له في المتوالية.   هذه المتوالية التي اكتشفها عالم الرياضيات ليوناردو فيبوناتشي تبدأ بالأعداد كالتالي 1-1-2-3-5-8-13-21-34….إلخ وكما تلاحظ فإن كل رقم يساوي مجموع الرقمين السابقين، كما أن هذه المتوالية تحوي نسبة عجيبة تسمى النسبة الذهبية حيث أن تقسيم كل عدد في المتوالية على العدد الذي قبله فإننا نقترب تدريجياً من الرقم 1.618 الذي يسمى الرقم الذهبي أو الرقم المقدس.   النسبة الذهبية الخاصة بمتوالية فيبوناتشي تستعمل في مجالات شتى في مختلف الاختصاصات في العالم فالكثير من التحف المعمارية في العالم القديم تستعمل هذه النسبة بل وحتى قياسات جسم الإنسان مثل تقسيم طول الذراع على الساعد أو طول العين على عرضها وحتى أن هذه النسبة قد وجدت في الحمض النووي الخاص بالبشر.   في مجال التداول فإن متوالية فيبوناتشي تعتبر أداة هامة يستعملها المتداولون التقنيون Technical Traders الذين يعتمدون في تداولهم بشكل أساسي على الأرقام والتحليلات والإحصاءات الخاصة بؤشرات السوق.   هؤلاء المتداولون يستفيدون من متوالية فيبوناتشي عبر استعمال أداة تسمى مؤشر فيبوناتشي الذي يرسم مؤشراً له معدلات رئيسية متعلقة بهذه المتوالية وهي نسب مئوية أهمها: 23.6% – 38.2% – 50% – 61.8% – 100%.

نسبة 23.6% الخاصة بمتوالية فيبوناتشي تحسب عبر تقسيم أي رقم في المتوالية على الرقم الذي يليه بثلاث مراتب في المتوالية، مثلاً نقسم 8/34 = 0,2352 فيما يمكن حساب نسبة 38.2% يتم حسابها عبر تقسيم أي رقم في متوالية فيبوناتشي على الرقم الذي يليه بمرتبتين في المتوالية، مثلاً 55/144 = 0,3819.   النسبة المفتاحية في متوالية فيبوناتشي تتعلق بالنسبة المئوية 61.8% والتي يتم حسابها بتقسيم أي رقم في المتوالية على الرقم الذي يليه فوراً في المتوالية، مثلاً 55/89 = 0,6179 وهو رقم يقترب بشكل كبير من الرقم 0,618 وهو عكس النسبة الذهبية 1.618 الخاصة بمتوالية فيبوناتشي.   هذه النسب التي ترسم عمودياً تستخدم فيما بعد لرسم خطوط أفقية ما بين أعلى وأسفل نقطة لحركة السعر تحدد المستويات الممكنة أو المتوقعة للدعم (أي توقف السعر عن الهبوط) والمقاومة (أي توقف السعر عن الحركة صعوداً) قبل أن يستمر السعر بالحركة في اتجاهه الطبيعي، وهذا المؤشر يساعد المتداولين التقنيين في تحديد الوقت الأفضل لاتخاذ قرارات البيع والشراء.   ترسم نسب فيبوناتشي من اليسار إلى اليمين حيث تبدأ في بداية حركة الصعود في حال بدأ السعر بالتحرك صعوداً تنتهي عند حركة التصحيح حيث ينتهي الصعود ويبدأ السعر بالتحرك هبوطاً، وتكون نقطة البداية للتصحيح هي مستوى 100% ونقطة النهاية هي مستوى 0% وتوضع باقي النسب بينهما.   كل خط أفقي ما بين مستوى 100% و0% يسمى مستوى التصحيح بينما يسمى كل خط أفقي يبدأ من 0% بمستوى الامتداد، حيث أن السعر يقوم بتصحيح نفسه عائداً إلى مستوى التصحيح قبل أن يبدأ بمستوى امتداد جديد.

كيف تتداول باستخدام نسبة فيبوناتشي؟

مؤشر فيبوناتشي كأداة في التداول يعمل على مبدأ أن السعر بعد أن يتجه صعوداً يقوم بما يسمى “تصحيح الحركة” عبر الارتداد هبوطاً بنسبة مئوية معينة عن حركة السعر الأصلية، قبل أن يستأنف الحركة من جديد في الاتجاه الأصلي، وهكذا يعلم المتداولون ممن يهتم بتحليل الأسواق أن حركة السعر صعوداً سيليها حركة تصحيح يهبط فيها السعر تبعاً لمؤشر فيبوناتشي.   كذلك فإن السعر إذا كان متجهاً للهبوط فإنه لا بد أن يقوم بعملية التصحيح التي سيتجه فيها صعوداً بنسبة مئوية معنية، قبل أن يعود إلى اتجاه الحركة الأصلي بالهبوط.   مثلاً إذا كان لدينا متداول يستعمل مؤشر فيبوناتشي فإنه عندما يصعد سعر أصل ما إلى نسبة 38.2% سينتظر حتى يهبط إلى نسبة 23.6% حيث سيستغل تلك اللحظة لوضع أمر شراء ليستفيد فيما بعد من الحركة الصاعدة للسعر التي يفترضها مؤشر فيبوناتشي.   متوالية فيبوناتشي والمؤشر الخاص بها في التداول تعمل بشكل جيد جداً وبنسبة نجاح كبيرة وهو ما يدفع بالكثير من المتداولين إلى استعمالها كأداة هامة في التداول وما جعلها بنظر الكثيرين ليست مجرد نبوءة بل تحليل حسابي ذكي يحقق ذاته في كثير من الأحيان.  

أيضاً فإن وصول السعر إلى مستويات فيبوناتشي المحددة سابقاً بنسبة مئوية يدفع بالكثير من المتداولين إلى إبرام صفقات البيع الشراء وهو ما يثبت تلك النسب كمستويات دعم ومقاومة قوية.   يلاحظ أن مؤشر فيبوناتشي والنسب الخاصة به تتصرف كما تفعل

Source: https://academy.alvexo.ae/academy-basics/basic-articles/trading-with-fibonacci


المركزيالمركزي